آلام تشبه آلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن – جربيها

إعلانات

الآلام المشابهة لآلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن يمكن أن تشير إلى أمور مهمة يجب على كل أم أن تعرف سببها ، من أجل التحقق من صحتها وصحة جنينها ، لأن الشهر الثامن من الحمل هو أحد الأشهر التي يجب أن تعرف فيها الأم. يزداد حجم الجنين بشكل كبير ، ويتجلى ذلك في الشعور بالإرهاق عند الأم ، بالإضافة إلى الإرهاق والعديد من الآلام الأخرى التي سيتم التعرف عليها بفضل موقع جرّبها.

آلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن

تُعرف انقباضات أو آلام الشهر الثامن من الحمل باسم “انقباضات براكستون هيكس” وينسب هذا الاسم إلى الطبيب الذي اكتشف هذه الآلام.

  • يمكن أن تعزى هذه الآلام والتشنجات إلى وضعية رأس الجنين في الرحم ، حيث تشعر المرأة الحامل بالحجر والصلابة في منطقة البطن مما يؤدي إلى حدوث تقلصات وهو أمر طبيعي ولا يسبب القلق.
  • قد يكون الألم ناتجًا عن وجود تكيسات على مبيض المرأة الحامل.
  • ومن أسباب الآلام المشابهة لآلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن ، أن المرأة الحامل تشرب سوائل زائدة ، الأمر الذي يؤدي إلى ملء المثانة ، مما يسبب تعظمًا وتيبسًا في البطن ، والذي يصاحبه آلام شديدة تشعر بها الأم.
  • ومن الأسباب الأخرى حقيقة أن المرأة الحامل تلمس السرة مما يؤدي إلى نوع من المغص الذي بدوره يسبب لها الألم.
  • تعد زيادة حركة الجنين خلال هذه الفترة أحد الأسباب الرئيسية للألم.
  • تؤدي زيادة حجم الجنين ووزنه بسبب اكتمال هيكله العظمي إلى إصابة الأم بتشنجات وألم شديد.

إقرئي أيضاً: ما تمر به المرأة الحامل في الشهر الثامن

كيفية التمييز بين الانقباضات الزائفة وتقلصات الشهر الثامن

عادة ما تحدث انقباضات الشهر الثامن أو ما يسمى بانقباضات براكستون هيكس قبل الولادة ، وتسمى أيضًا انقباضات كاذبة ، ويتم الخلط بين كثير من النساء لتمييزها عن تقلصات الولادة الحقيقية ، لذلك هناك بعض الأشياء التي يمكن التمييز بينها ، كالآتي:

  • موقع الألم والتشنجات: أما تقلصات ما قبل الولادة فهي تؤثر على كامل البطن ومنطقة أسفل الظهر ويمكن أن يمتد الألم أيضًا إلى القدمين ، أما تقلصات براكستون هيكس فهي تحدث فقط في المنطقة الأمامية من البطن.
  • شدة الانقباضات: غالبًا ما تكون تقلصات المخاض أكثر حدة ولا تطاق بالنسبة للأم من تقلصات براكستون هيكي ، لذا فهي أقل حدة وقد لا تسبب الألم في كثير من الأحيان.
  • استمرار الانقباضات: أثناء المخاض ، تستمر الانقباضات بين 30 و 70 ثانية على فترات منتظمة ، لكن تقلصات براكستون هيكس ليس لها نمط ثابت أو وقت بداية.
  • تقلصات متكررة: يشير الحدوث المستمر للانقباضات إلى البداية الوشيكة للولادة وبالتالي الولادة ، في حين أن تقلصات براكستون هيكس نادرة.
  • أثر تغيير الدعم على موقعه: عندما تغير المرأة الحامل وضعها ، على سبيل المثال ، من الوقوف إلى الجلوس ، لا تتأثر تقلصات الولادة بهذا ، بينما في حالة انقباضات براكستون هيكس ، فإن التغيير في وضع المرأة الحامل يمكن أن يوقف الانقباضات.

ما هي أكثر مشاكل الحمل شيوعاً في الشهر الثامن؟

بشكل عام ، تواجه المرأة أثناء الحمل العديد من المشاكل والمشكلات خاصة في الشهر الثامن ، والتي سنتعرف عليها من خلال النقاط التالية:

  • البواسير: ويرجع ذلك إلى تضخم الرحم وانتفاخ الأوردة المحيطة به.
  • الشعور بألم متكرر في منطقة الصدر: ويرجع ذلك إلى الإفراز الكبير للهرمونات المختلفة وإعادة تأهيل الثدي للرضاعة الطبيعية.
  • ظهور عرق النسا: في الشهر الثامن من الحمل يزداد حجم الرحم مسبباً ضغطاً كبيراً على القدمين والأرداف ويبدأ عرق النسا في الظهور مسبباً ألماً شديداً.
  • الأرق وقلة النوم: ويرجع ذلك إلى بعض المشاكل الجسدية والنفسية التي تمر بها المرأة في هذه المرحلة.
  • توسع الأوردة: يحدث هذا نتيجة تورم الأوردة في الشهر الثامن من الحمل ويظهر باللون الأزرق أو القرمزي أو الأحمر.
  • عدم الرغبة في الأكل والشعور بالشبع: ويرجع ذلك إلى زيادة وزن الجنين مما يؤدي إلى الضغط على المعدة مما يقلل بدوره من سطحها مما يؤدي إلى الشعور بالشبع.
  • كثرة التبول: بسبب كمية الماء في الجسم خلال هذه الفترة.
  • استرخاء عضلات الجسم: والسبب في ذلك هو زيادة إفراز هرمون البروجسترون الذي يعمل على إرخاء العضلات.

ما هي أعراض الحمل الطبيعية في الشهر الثامن؟

تحدث خلال هذه الفترة أعراض معينة ليست خطيرة ولا تسبب القلق ، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • زاد وزن المرأة بشكل ملحوظ نتيجة زيادة إفراز الهرمونات من الجسم خلال هذه الفترة.
  • تعاني المرأة الحامل في الشهر الثامن من بعض المشاكل في الجهاز الهضمي وهي زيادة كمية الغازات والشعور بالألم أثناء فترة الهضم.
  • تقلب مزاج الحامل ومرورها ببعض المشاكل النفسية مثل الغضب والحزن والأرق والضيق والبكاء.
  • ألم متكرر في منطقة الحوض والصدر.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في الشهر الثامن كالنبض

ما هي مخاطر الألم في الشهر الثامن من الحمل؟

من المعروف أن الشهر الثامن من الحمل من أصعب الفترات التي تتعرض فيها المرأة الحامل للعديد من المشاكل بسبب اقتراب موعد الولادة ، ومن هذه المخاطر ما يلي:

  • ومن المخاطر التي تنتج عن آلام شديدة تشبه آلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن انفجار كيس الماء ، مما يؤدي إلى نزول الماء والدم ، مما يؤدي إلى الولادة المبكرة.
  • عدم الشعور بحركة الجنين.
  • تتعرض المرأة لنوبات ضيق في التنفس.
  • تورم كبير في اليدين والقدمين.
  • المعاناة من الصداع المزمن والمستمر الذي يؤثر على المزاج.

ما هي الحالات التي تتطلب استشارة طبية؟

هناك حالات إذا حدثت ، يجب على المرأة أن تذهب إلى الطبيب ، وسوف نتعلم من خلال النقاط التالية:

  • عندما تكون الانقباضات متكررة ، يجب أن تستشيري الطبيب لأن ذلك قد يكون علامة على الولادة المبكرة.
  • إذا ظهرت أعراض معينة على المرأة الحامل ، من بينها الشعور بضيق في التنفس ، رغم أن هذا يعتبر طبيعيًا خلال فترة الحمل هذه.
  • تشعر بدوار شديد.
  • حرقان وألم أثناء التبول.
  • زيادة الوزن بشكل أسرع أو أقل من المعتاد.
  • الشعور بالغثيان والرغبة في التقيؤ.
  • تشعري بانقباضات الرحم القوية كل 5 دقائق ولمدة ساعة.
  • تغير ملحوظ في طبيعة حركات الجنين أقل من 10 حركات كل ساعتين.

إقرأ أيضاً: العمل الكاذب في الشهر الثامن

ما علاج تقلصات الحمل في الشهر الثامن؟

هناك بعض الأشياء التي يمكن للمرأة الحامل القيام بها لتقليل الألم في الشهر الثامن وتكون آمنة تمامًا لكل من الأم والجنين ، وهي:

  • حاول تقليل الأنشطة اليومية التي تتطلب مجهودًا بدنيًا.
  • مارس تمارين الاسترخاء المناسبة.
  • قم بتغيير أوضاع الجسم أثناء النوم وجرب الاستلقاء على ظهرك في وقت فراغك.
  • يعد رفع درجة حرارة الجسم عن طريق الاستحمام بماء ساخن من أهم العوامل في تقليل آلام الحمل.
  • استخدم وعاءًا محكمًا أو وعاءًا من الماء وضعه فوق مكان الألم.
  • قم بالمشي يوميًا لمدة 30 دقيقة على الأقل.
  • الابتعاد عن المشاكل والمواقف التي تثير المشاعر أو تزيد من الشعور بالألم.
  • لا تشرب المشروبات الغازية والمنبهات مثل الشاي والقهوة.
  • ارتداء حزام بطن مرن يمكن أن يخفف الآلام والتقلصات.
  • شرب المزيد من الماء ، مما يخفف من التقلصات المصاحبة للإمساك والانتفاخ.

يعود سبب الألم الشبيه بآلام الدورة الشهرية في الشهر الثامن إلى العديد من الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى خطر الولادة المبكرة ، لذلك من المهم معرفة ذلك جيدًا ومعرفة متى يكون طبيعيًا ومتى يجب استشارة الطبيب.