أيهما أفضل ، ولادة صناعية أم قيصرية – جربيها

إعلانات

أيهما أفضل عمالة صناعية أم قيصرية؟ ما هي إيجابيات وسلبيات كل منها؟ ترغب المرأة الحامل التي توشك على الولادة في معرفة أفضل الطرق لمنحها ولادة مريحة وسهلة ، وأن تعتاد على الجنين والأم بنقاط إيجابية ، وسوف نتعلم من خلال موقع جربها كل ما هو جديد. تفاصيل مهمة تساعد في معرفة الأفضل ، الولادة الاصطناعية أم الولادة القيصرية مع بعض الإيضاحات.

أيهما أفضل المخاض الاصطناعي أم الولادة القيصرية؟؟

تقرر العديد من النساء الحوامل بأنفسهن طريقة الولادة التي سيخضعن لها ، ويختار البعض الخضوع لعملية قيصرية ، لكن يميل البعض إلى اللجوء إلى الولادة الاصطناعية لتحديد موعد الولادة الطبيعية. في الواقع ، يعتبر هذان القراران نوعًا من المخاطر ، لأنه من الأفضل انتظار الولادة الطبيعية.

لكن في بعض الحالات قد يحتاج الطبيب إلى تسريع موعد الولادة الطبيعية ، والاختيار هنا هو إما إجراء عملية قيصرية أو استخدام المخاض الاصطناعي لتحفيز الولادة الطبيعية ، ويكون القرار المتخذ بناءً على حالة الأم إلى حد كبير.

وفقًا لدراسة نُشرت في مجلة New England Journal of Medicine ، والتي وجدت أن تحريض المخاض في الأسبوع التاسع والثلاثين من الحمل يساعد بشكل كبير في تقليل احتمالية الخضوع لعملية قيصرية ، وعندما يُذكر أيهما أفضل ، الولادة الاصطناعية أم الولادة القيصرية؟

ونذكر أن اللجوء إلى تحفيز الولادة الطبيعية عن طريق المخاض الاصطناعي أفضل بكثير من الولادة القيصرية ، حيث أن العملية القيصرية تعتبر تدخل جراحي كبير قد ينطوي على مخاطر أو نزيف وخسارة ، وكثرة الدم ، إلخ. . العديد من المخاطر الأخرى ، ولكن بالرغم من ذلك ، نجد أن هناك بعض الحالات التي تكون فيها الولادة القيصرية أفضل من الولادة الاصطناعية ، ومنها ما يلي:

  • إذا تسببت المشيمة في انسداد عنق الرحم.
  • في حالة الحمل بتوأم أو الحمل المتعدد.
  • إذا كانت المرأة قد خضعت لعملية قيصرية من قبل.
  • إذا كانت المرأة تعاني من عدوى تناسلية مثل: الهربس التناسلي.
  • إذا كان وزن الجنين أكبر من الحجم الطبيعي.
  • ما إذا كان الجنين مستلقيًا أو جالسًا على جنبه في الرحم.
  • إذا كان الحبل السري معلقًا في المهبل قبل الولادة.

وتجدر الإشارة إلى أنه لمعرفة أيهما أفضل ، الولادة الاصطناعية أم الولادة القيصرية بشكل أوضح ، من الضروري معرفة مزايا وعيوب كل منهما ، وهذا ما سنشرحه أدناه:

أولاً: الانفتاح الصناعي

المخاض الاصطناعي هو عملية يتم من خلالها تحفيز تقلصات الرحم أثناء عملية الولادة الطبيعية ، وهي إحدى طرق تحفيز المخاض عند المرأة الحامل ، بدلاً من انتظار الموعد الطبيعي لحدوثها. بالنسبة لجوء الطبيب إلى التحفيز الاصطناعي للولادة يكون على النحو التالي:

  • وجود التهاب في الرحم يعرف بالتهاب المشيمة والسلى.
  • مضى أسبوعان أو أكثر على تاريخ الولادة الطبيعية ، دون أن تكون المرأة قد أنجبت ولادة طبيعية.
  • وجود مشاكل في نمو الجنين في الرحم.
  • الفصل الجزئي أو الكامل للمشيمة عن الجدار الداخلي للرحم قبل الولادة.
  • المعاناة من مضاعفات صحية أثناء الحمل وهي السمنة وسكري الحمل وارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل.
  • إذا كانت المرأة تعاني من نقص في السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين.

أنواع الأعمال الصناعية

من الممكن تحفيز حدوث المخاض من خلال عدة طرق وإجراءات طبية حول هذا الموضوع ، وسنذكر لكم أنواع العمل الصناعي من خلال الفقرة التالية:

  • تحفيز المخاض بالهرموناتوهي من الطرق الشائعة المستخدمة لتحفيز المخاض ، ويستخدم الطبيب الأوكسيتوسين بهذه الطريقة التركيبية ، ويتم حقنه عبر الوريد في جسم المرأة الحامل ، ويعمل هذا الهرمون على زيادة تقلصات عضلات الرحم وسرعة المخاض. .
  • استخدام الأدوية لتوسيع عنق الرحمهذه الأدوية هي: البروستاغلاندينات الاصطناعية: هذا الدواء على شكل هلام أو تحميلة في المهبل ، لتليين وتسريع فتح عنق الرحم للتحضير للولادة الطبيعية كما يساعد على تحفيز تقلصات الرحم.
  • قسطرة بالون عنق الرحموهي من الاجهزة الطبية التي تساعد على توسيع عنق الرحم وهي عبارة عن انبوب صغير يحتوي على بالون قابل للنفخ في نهايته يضعه الطبيب في منطقة عنق الرحم مما يساعد على ملء هذا البالون بمحلول موضعي والعمل على تهدئته على الجدار الداخلي لعنق الرحم ، مما يسرع من نضوج عنق الرحم ويسهل حدوث المخاض الطبيعي.
  • تمزق الأغشية الرقيقة بين الكيس الأمنيوسي والرحميمكن أن يتم تحريض المخاض عن طريق تمزيق الأغشية الرقيقة التي تربط الكيس الأمنيوسي بجدار الرحم.
  • تمزق الكيس الأمنيوسييقوم الطبيب بهذا الإجراء عن طريق إدخال أداة حادة الطرف وتمزيق الكيس الأمنيوسي المحيط بالجنين.

إقرأ أيضاً: مدة عمل العذراء المصطنع

فوائد العمل الصناعي

توضيح أيهما أفضل عمالة صناعية أم ولادة قيصرية؟ تجدر الإشارة إلى أهم مزايا إجراء العمل الصناعي ، حيث يوجد عدد كبير من المزايا ، وهي كالتالي:

  • الإسراع بالولادة الطبيعية ، إذا كان هناك طلاق طبيعي ، لكن هذا لا يكفي حتى يفتح عنق الرحم لمرور الجنين.
  • تحفيز عملية الولادة الطبيعية والعمل على مساعدة الأم والجنين.
  • المساعدة في فتح عنق الرحم بطريقة تسمح بمرور الجنين بطريقة طبيعية.
  • إن لجوء الطبيب إلى التلقيح الصناعي يجعل من الممكن إنقاذ حياة الأم والجنين في بعض الحالات الطبية التي تتطلب ولادة فورية.

مخاطر العمل الصناعي

بالرغم من أن المخاض الاصطناعي له فوائد عديدة للحوامل من خلال استخدامه ، إلا أنه قد يأتي ببعض المخاطر والمضاعفات ، والتي سنقدمها لكِ من خلال ما يلي:

  • تمزق الرحميعتبر من أخطر المضاعفات الناتجة عن استخدام المخاض الاصطناعي وقد يتطلب استئصال الرحم ، وهو من المضاعفات النادرة.
  • النزيف بعد الولادةيمكن أن يعرض تحريض المخاض المرأة لخطر عدم تقلص عضلات الرحم بشكل صحيح بعد الولادة ، مما قد يؤدي إلى نزيف خطير بعد الولادة.
  • انخفاض معدل ضربات قلب الجنينالأدوية التي يتم تناولها للمساعدة في التحفيز يمكن أن تسبب تقلصات قوية لا تطاق في عضلات الرحم ، مما يؤدي إلى انخفاض تدفق الدم إلى الجنين وبالتالي خفض ضغط الدم.
  • تشوهات الجنينفي بعض الحالات ، يمكن للأدوية المنشطة للولادة أن تضر بالجنين ، مما يؤدي إلى: مشاكل في الرؤية والسمع وضعف نمو الرئة والدماغ.
  • عدوى إنتانية: قد ينطوي العمل الصناعي على خطر الإصابة.

إقرئي أيضاً: المخاض الاصطناعي والرحم المغلق

ثانياً: الولادة القيصرية

تعتبر من التقنيات الجراحية التي ينتج عنها ولادة الجنين عن طريق الطبيب بعمل شق في البطن والرحم ، وتعتبر بديلاً للولادة الطبيعية ، ويقوم الطبيب بإجرائها بطريقتين:

  • عمل شق تقليدي: في منتصف البطن.
  • شق سفلي: هو شق صغير ومنخفض مقارنة بالنوع الأول وهو الأكثر شيوعاً اليوم.

فوائد العملية القيصرية

بالرغم من أن العملية القيصرية تعتبر من العمليات مثل العمليات الجراحية الأخرى إلا أنها من العمليات التي تحقق للمرأة نتائج جيدة ولها مزايا متعددة وهي كالتالي:

  • تجنب آلام المخاضآلام الولادة والولادة الطبيعية من أصعب الآلام التي لا تطاق ، لذلك نجد أن الولادة القيصرية ، وإن كانت فترة نقائها أصعب من المعتاد ، فإن الكثير من النساء يتجنبن الألم ، والتعرض لهذا الألم.
  • منع خطر الإصابة بسلس البول: المرأة التي تلد بشكل طبيعي تعرضها للعديد من المشاكل الإنجابية ، وأهمها سلس البول الذي يزداد عند العطس أو السعال أو الضحك ، ولكن في حالة الولادة القيصرية لا تتعرض المرأة لهذه المشاكل عند الكل.
  • الحماية من هبوط الرحمالمرأة التي تلد بعملية قيصرية لا تعاني من هبوط الرحم ، على عكس المرأة التي تلجأ إلى الولادة الصناعية وتلد بشكل طبيعي.

اقرأ أيضًا: كيف تحمي نفسك من البرد؟

مخاطر العملية القيصرية

للولادة القيصرية العديد من المضاعفات التي تدفع النساء في كثير من الحالات إلى اختيار المخاض الاصطناعي. سوف نتعرف على مخاطر الولادة القيصرية ، وهي:

  • يصاب الجنين بضيق في التنفسوهي ناتجة بشكل أساسي عن عدم إفراغ رئتي الجنين للسوائل ، ولا يحدث إذا ولدت المرأة بشكل طبيعي ، لأن الجنين يتعرض للضغط الهائل الموجود في قناة الولادة.
  • احتمالية تمزق جدار الرحمهذا العرض نادر الحدوث ، لأنه لا ينتج عن عملية قيصرية واحدة ، ولكن يزداد خطر التعرض له عند تكرار العديد من العمليات القيصرية.

لا تستطيع المرأة أن تقرر أيهما أفضل ، ولادة صناعية أم عملية قيصرية؟ دون أخذ نصيحة الطبيب المعالج على دراية بحالته الصحية ، يجب بالتالي توخي الحذر لاتباع ما يراه مناسبًا.