تأخر الحمل عندما يظهر – جربيه

إعلانات

نهاية الحمل متى تظهر؟ ما هي أعراضه؟ قد تواجه المرأة مشكلة تأخر الحمل ، مما يجعل كل من حولها يخبرها أنها ستعاني من إجهاض وغيرها من الأمور الخرافية ، لذلك بفضل موقع جربها ، سنعرف إجابة هذا السؤال بالتفصيل في السطور التالية.

متى يظهر تأخير الحمل؟

الحمل حلم كل امرأة بسبب غريزة الأمومة الموجودة لدى كل امرأة ، لذلك عند تأخر الحمل تشعر المرأة بالحزن والقلق حيال ذلك خوفا من ضعف فرصها في الحمل ، مما يجعلها تتوقع كل الأعراض والتغيرات التي تطرأ على ذلك. تظهر عليها على أمل الحمل.

هل هذا ما يدفعهم إلى أن يسألوا أنفسهم سؤال تأخر الحمل عند ظهوره؟ وأكد الأطباء أن المرأة يجب أن تعلم أن الحمل يكون ناجحًا عندما يتم تخصيب البويضة بنجاح ، ويتم ذلك في اليوم الرابع عشر من الإباضة أي في منتصف الدورة.

إذا تم بالفعل إخصاب البويضة ، ستكون المرأة حاملاً قبل اليوم العشرين ، وللتأكد من حدوث الحمل ، يجب إجراء تحليل الحمل المنزلي بعد أسبوع من تأخر الدورة ، وستظهر لك نتائج دقيقة إذا كان الحمل قد حدث بالفعل.

اقرئي أيضًا: تجربتي مع نهاية الحمل

أسباب تأخر الحمل

بعد الزواج يرغب كل زوجين في الحمل بسرعة ، ولكن عندما يتأخر الحمل ، يشعر الطرفان بالقلق حيال هذه المسألة ويريدان دائمًا معرفة موعد انتهاء الحمل؟ وعن أسباب تأخر الحمل ، سنبين لكم هذه الأسباب وهي:

  • إذا تعرضت المرأة باستمرار لضغوط نفسية فإن ذلك سيؤثر سلباً على الجهاز العصبي وهرمونات الجسم مما يؤثر سلباً على الدورة الدموية.
  • تعاني المرأة من مرض تكيس المبايض بسبب اضطراب هرموني ، وبالتالي يكون له تأثير على عملية إطلاق البويضة التي تنضج بعد الدورة الشهرية.
  • خلل في وظائف الغدة الدرقية يغير مواعيد الدورة الشهرية ، وكذلك خلل في إنتاج البويضات ، وبالتالي لا يحدث الحمل في وقته الطبيعي.
  • استخدام بعض الأدوية التي قد يصفها الطبيب للسيدات المصابات بالعقم أو أي خلل في التبويض ، كل هذه تؤثر على موعد الدورة الشهرية.
  • إذا كانت المرأة تمارس الرياضة وتعاني من نقص في السعرات الحرارية ، فمن المعروف أن سوء التغذية وممارسة الرياضة البدنية يمكن أن يؤدي إلى خسارة كبيرة في الوزن ونتيجة لذلك يمكن أن تتوقف الدورة الشهرية.
  • التعرض لبعض العمليات الجراحية في الرحم والتي ستؤثر على جودة الرحم.
  • النساء المصابات بالسمنة ، مما يجعل الكشف المبكر عن الحمل أمرًا صعبًا.
  • إذا لم تعانى المرأة من أى من أعراض الحمل المبكرة.
  • يمكن أن يحدث نزيف خفيف في بداية الحمل وتعتقد المرأة أن هذا الدم ناتج عن توقيت الدورة ، لكن الحقيقة أن هذا الدم هو نتيجة إخصاب البويضة.
  • إذا كانت المرأة تعاني بالفعل من خلل في الدورة الشهرية ، فلن تعتقد أن هناك عيبًا في مواعيد الدورة.
  • إذا أجرت المرأة حملًا منزليًا مبكرًا ولم يظهر الحمل ، فسيؤدي ذلك إلى اختبار حمل سلبي ، ولكن لاحقًا تظهر عليها أعراض الحمل.
  • امرأة تعاني من خلل في عملية التبويض ، أو يعاني الرجل من مشكلة في جودة الحيوانات المنوية وقدرتها على الحركة.
  • إذا كانت المرأة تستخدم موانع حمل غير فعالة ، فإنها تخاطر بالتأخر في الحمل.

أعراض الحمل المتأخرة

فيما يلي بعض الأعراض التي تظهر عليكِ إذا بدت علامات الحمل ، وتقدمين الإجابة على تأخر الحمل ، فمتى تظهر؟ سنعرض لك هذه الأعراض وهي:

  • المعاناة من قيء وغثيان مستمرين.
  • أشعر بالمرض
  • فقدان الشهية.
  • اضطرابات المزاج؛
  • ارتفاع في درجة حرارة الجسم.
  • تغير في شكل البطن ، فقد تلاحظ نموًا في منطقة البطن.
  • يعاني من الصداع.
  • المعاناة من اضطرابات النوم.
  • زيادة وزن الجسم.
  • التعرق المفرط في الليل.
  • حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي والتي تتجلى في الإمساك الشديد.

اقرئي أيضا: تأخر التبويض متى يظهر الحمل؟

مخاطر تأخر الحمل

قد تكون هناك بعض المخاطر لكل من الأم والجنين إذا حملت الأم بعد سن 38 ، وقد أكد الأطباء أنه أصبح من السهل السيطرة عليها بسبب التطورات التكنولوجية التي شهدها الطب ، ولكن من الضروري تحديد هذه المخاطر ، والتي نكون:

  • زيادة مخاطر الإصابة بسكري الحمل.
  • ارتفاع ضغط الدم الشديد.
  • المعاناة من النزيف.
  • التعرض للأورام.
  • عدم قدرة الرحم على حمل الجنين بطريقة صحية لعدم كفاءته.
  • ضعف الغدة الدرقية.
  • ضعف الكبد ، مما يؤدي إلى تسمم الحمل ، وهي حالة شائعة.
  • لديك مرض قلبي خطير.
  • قد يكون لدى الجنين شذوذ في الكروموسومات.
  • تتعرض النساء لخطر الولادة المبكرة والمتأخرة والإجهاض.
  • يولد الأطفال بوزن منخفض عند الولادة.
  • زيادة فرص إصابة الجنين بمتلازمة داون التي تسبب خللًا في دماغ الجنين نتيجة زيادة معدل الكروموسومات.
  • إصابة الجنين بتشوهات جسدية كانت أم هيكلية.
  • قد لا تتمكن المرأة من إطلاق سراح الطفل ، مما يدفعها إلى الولادة بعملية قيصرية.
  • زيادة فرص الحمل بتوائم.
  • التأثير السلبي على صحة المرأة بشكل عام.
  • قد تكون المرأة معرضة لخطر الإجهاض.

اقرأ أيضًا: نسبة البرولاكتين الطبيعية للحمل

نصائح لتجنب الحمل في وقت متأخر

على الرغم من عدم وجود شيء قاطع يمكن أن يحميك من مخاطر تأخر الحمل ، إلا أن هناك بعض النصائح التي تقلل من خطر التعرض له ، وذلك كجزء من محادثتنا حول الاستجابة لحمل متأخر ، متى تظهر؟ سنعرض لك هذه الحيل:

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالخضروات والفواكه التي يحتاجها الجسم.
  • تجنب الأشياء التي تجهدك.
  • لا بد من المتابعة مع الطبيب والقيام بفحوصات لكامل الجسم باستمرار لعلاج المشاكل الصحية بشكل مبكر مثل تكيس المبايض والأورام وغيرها.
  • ابتعد عن ممارسة الرياضة إذا كنت تعاني من نقص حاد في السعرات الحرارية لتجنب العديد من المخاطر.
  • اشرب كميات كافية من الماء والسوائل.
  • اسأل عن الآثار الجانبية للأدوية التي تتلقاها.
  • قم بإجراء الاختبار المنزلي أكثر من مرة للتحقق من النتائج على فترات منتظمة.
  • راقب الأعراض والتغيرات الخاصة بك.
  • من الضروري متابعة مواعيد الدورة الشهرية باستمرار.
  • الحفاظ على وزن صحي لتجنب السمنة التي جلبت العديد من المخاطر.
  • النوم لساعات كافية خلال النهار.
  • استرح من وقت لآخر لتجنب الإجهاد.
  • احسبي باستمرار أيام الخصوبة.
  • تجنب الكحوليات والإقلاع عن التدخين.
  • يجب ممارسة العلاقة الزوجية بشكل منتظم ، لأن الدراسات أثبتت أن الأشخاص الذين يمارسون الجنس كل يومين أو ثلاثة أيام هم أكثر عرضة للحمل من غيرهم.

نهاية الحمل من الأمور التي يمكن أن تختبرها الكثير من النساء ، لذلك من الضروري مراقبة الأعراض التي تظهر عليكِ بعناية ، خاصة إذا كنتِ تخططين للحمل ، واتباع هذه النصائح.

إعلانات
شارك مقالة مع أصدقائك

اترك ردّاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *