متى يبدأ غثيان الحمل – جربيها

إعلانات

متى يبدأ غثيان الحمل؟ وما أسباب ظهوره؟ من أكثر المشاكل شيوعًا عند المرأة الحامل الشعور بالغثيان ، والذي عادة ما يكون مصحوبًا بالعديد من الأعراض الأخرى ، وهو أحد المشاعر غير المريحة التي يمكن أن تشعر بها المرأة طوال حياتها ، وهذا ما سنقوم به. عرض من خلال موقع Try It.

متى يبدأ غثيان الحمل؟

من أولى العلامات التي قد تتعرض لها المرأة منذ بداية الحمل الشعور بالغثيان ، لأنه يرتبط دائمًا بهذه المناسبة السعيدة المؤذية ، بل مؤشر على الحمل الصحي.

أما عن إجابة سؤال؟ متى يبدأ غثيان الحمل؟ عادة ما يبدأ من الأسبوع الرابع إلى الأسبوع الثامن من الحمليتوقع الأطباء أن تهدأ بين الأسبوعين الثالث عشر والرابع عشر ، وقد تبدأ في وقت معين وتستمر لفترة أطول ، حسب حالة المرأة ، وقد تحدث في فترات الصباح أو طوال اليوم.

اقرأ أيضًا: الفرق بين غثيان الحمل والغثيان المنتظم

أسباب الشعور بالغثيان أثناء الحمل

يرى الأطباء حتى الآن أسباب الشعور بالغثيان أثناء الحمل غير واضحة ، لكن يُعتقد أن هرمون الحمل هو أحد الأسباب الرئيسية للغثيان الذي ينتجه الجسم بعد الحمل ، والبويضة متصلة بجدار الرحم ، ولكن هناك أسباب مختلفة يمكن أن تؤدي إلى الشعور بتوعك ، وقد تم تلخيصها. هذه الأسباب هي كما يلي:

  • آثار الإستروجين التي تزداد أثناء الحمل.
  • تعد المعدة أكثر حساسية ، خاصة عند محاولة التكيف مع الحمل.
  • ظهور رد فعل في الجسم نتيجة الشعور بالإرهاق خلال هذه الفترة.
  • زيادة حساسية المرأة الحامل للروائح ، والتي يقول الأطباء إنها ناتجة عن ارتفاع مستويات هرمون الاستروجين.
  • يزيد التعرض لأي من حالات العدوى من خطر الإصابة بالغثيان ويزيد من شدته ، وتعتبر النساء المصابات بعدوى هيليكوباكتر بيلوري أكثر الفئات عرضة للغثيان أثناء الحمل.
  • التوتر العصبي الذي يسبب تغيرات كيميائية في الجسم.

اقرأ أيضًا: علامات الحمل على الوجه

القدرة على التحكم في غثيان الحمل

كجزء من الإجابة على سؤال متى يبدأ غثيان الحمل ، يمكننا تعلم كيفية السيطرة على الغثيان ، حيث توجد عدة علاجات يمكن استخدامها خلال الأشهر الأولى من الحمل تتعلق بالرعاية الذاتية للحوامل ، ويمكننا ذلك. ضع بعض هذه التعليمات في الآتي:

1- تناول الأطعمة التي تقلل الغثيان أثناء الحمل

هناك بعض الأطعمة التي ينصح الأطباء بتناولها ، وذلك لأنها تخفف من الشعور بالغثيان ، بالإضافة إلى تزويد الأم بمزيد من العناصر الغذائية ، ومن أهم هذه الأطعمة:

  • عصير الليمون لاحتوائه على فيتامين سي الذي يحسن قدرة الجسم على امتصاص الحديد ويقلل من مخاطر الانزعاج.
  • الزبادي من الأطعمة الغنية بالكالسيوم التي تساعد على توازن حموضة المعدة التي تسبب الغثيان ، كما أن الزبادي المصنوع منه يحتوي على فيتامين ب 6 الذي يقلل من الشعور بالغثيان.
  • تعتبر الخضار المسلوقة من الأطعمة الغنية بحمض الفوليك التي تقلل الشعور بالغثيان والحاجة للتقيؤ وأشهرها السبانخ والبروكلي.
  • يعتبر التفاح من الثمار التي تحتوي على نسبة كبيرة من الألياف وتوفر لك كمية كبيرة من الفيتامينات الضرورية لصحة الحمل والجنين.
  • تناول الأطعمة قليلة الدسم التي من شأنها أن تسهل حركة الأمعاء وتقلل من الغثيان أثناء الحمل.

2- أدوية لتسكين الغثيان

هناك مجموعة من الأدوية التي يمكن للمرأة أن تستعملها لتخفيف غثيان الحمل إذا كان شديدًا ومستمرًا ، ورغم أنها آمنة وشائعة الاستخدام ، يُنصح باستشارة الطبيب قبل استخدامها ، ومن أهمها الأدوية ما يلي:

  • كبسولات فيتامين ب 6 الآمنة تستخدم للتخلص من غثيان الحمل الذي لا يسبب أي أعراض جانبية سواء للأم أو للجنين ، وينصح بتناول كمية تتراوح من 10: 25 مجم 3 مرات في اليوم. لأفضل نتيجة.
  • مضادات الهيستامين التي لا تستخدم بدون استشارة الطبيب والذي يصفها في الفترة الأولى من الحمل للتخلص من غثيان الصباح.

اقرئي أيضًا: هل الغثيان الليلي علامة على حمل الرجل؟

3- نصائح للسيطرة على الغثيان

بعد الإجابة على سؤال متى يبدأ غثيان الحمل ، هناك بعض الإرشادات التي يمكن اتباعها للتخلص من غثيان الحمل بشكل دائم ، وهذه النصائح تتلخص في النقاط التالية:

  • تجنب استخدام العطور أو الأطعمة التي يمكن أن تسبب الغثيان.
  • تناول كميات صغيرة من الطعام أكثر من مرة في اليوم وتجنب تناول كميات كبيرة من الطعام موزعة على 3 وجبات.
  • لا تستيقظ فجأة وبسرعة.
  • تجنب شرب السوائل أو الماء أثناء الوجبات.
  • تناول الأطعمة الجافة مثل الأرز الأبيض والخبز المحمص الجاف والبطاطس المشوية.
  • ابق في غرفة جيدة التهوية.
  • تناول الحلوى الصلبة.
  • تجنب أي مصدر للإرهاق أو الإرهاق.
  • استنشق الزنجبيل أو الليمون لما لهما من قدرة على تقليل الشعور بالغثيان.
  • تجنب تناول الأطعمة الحارة أو الحارة أو الدهنية.
  • احرصي على تناول الفيتامينات التي وصفها لك الطبيب للحوامل.
  • يتم إجراء الوخز بالإبر عن طريق تحريك الإبهام في حركة دائرية في المنطقة فوق الرسغ باستخدام إصبعين.
  • احرص على الراحة قدر الإمكان.
  • اشرب الماء البارد وتناول الأطعمة الباردة باستمرار.
  • تجنب تناول المشروبات التي تحتوي على كمية كبيرة من السكر أو الأحماض لأنها يمكن أن تسبب حموضة في المعدة.
  • تجنب التواجد في الأماكن الحارة.
  • في حالة عدم قدرتك على التخلص من أعراض الغثيان المزعجة ، يمكنك استشارة الطبيب خلال هذه الفترة وسوف ينصحك بما هو أفضل بالنسبة لك.

الغثيان أثناء الحمل هو مجرد علامة على الحمل ويطمئنك أن الجنين والحمل بخير ، فلا داعي للقلق من حدوثه ، فسوف يمر بسرعة.