يؤدي موت الأسرة من غسل الكبد بهذه الطريقة الخاطئة إلى تسمم غذائي ، وإليك الطريقة الصحيحة




يؤدي موت الأسرة من غسل الكبد بهذه الطريقة الخاطئة إلى تسمم غذائي ، وإليك الطريقة الصحيحة – ثقفي



















غسل الكبد يمكن أن يسبب الكثير من الأمراض ، حيث أن الاعتماد على الماء لتطهير الكبد قبل الطهي من أكثر الأمور ضرراً التي تحدث للكبد ، وله أسباب عديدة. من الأطعمة المميزة الغنيّة بالعديد من الفيتامينات والعناصر الغذائيّة ، ومن مساوئ غسل الكبد بالماء ، وكيفية تخليص الكبد من أي مكوّن ملوث أو شوائب ، لكن بدون ماء للجميع.

مساوئ غسل الكبد بالماء قبل الطهي

  • الكبد عرضة للعديد من المشاكل الصحية ، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن الكبد الذي يتم تنظيفه بسرعة بالماء سيكون محملاً بكمية كبيرة من الملوثات التي يمكن أن تأتي من البكتيريا.
  • تسبب البكتيريا التي تنمو على السطح الأملس للكبد مشكلة صحية كبيرة لها عواقب غير مرغوب فيها ، وهي التسمم الغذائي.
  • يمكن الاستغناء عن هذه الخطوة وتطهير الكبد بطرق أخرى للوقاية من التسمم الغذائي:

مخاطر غسل الكبد بالماء قبل الطهي

تعريض أنسجة الدم في الكبد للماء يجعلها تالفة وغير صالحة للاستخدام. يمكن أن تحدث مشكلة تسمم ينتج عنها ما يلي:

  • يشعر الشخص بحالة من التعب الشديد.
  • مشكلة الدوخة وآلام البطن الشديدة.
  • مرض الجزر المعدي المريئي والقيء.
  • غثيان مستمر وحث على التقيؤ.
  • آلام العضلات الحادة والمستمرة
  • صداع وصداع شديد.
  • فقد القدرة على الحركة.
  • زيادة إفرازات العرق.
  • ارتفاع في درجة حرارة جسم المريض.
  • التعرض للإسهال.

الطريقة الصحيحة لغسل الكبد

  • يمكن تطهير الكبد باستخدام مكونات منزلية بسيطة دون استخدام الماء.
  • حيث يتم استخدامه لملح البحر الذي يتميز بحجم حبيباته ، ثم يستخدم الليمون وقشرته مع مكون كبير من الفلفل الأسود.
  • أيضًا ، يمكننا استخدام ملعقة كبيرة من الخل لتطهير وقتل أي كائنات بكتيرية قد تكون موجودة في الكبد.
  • وبهذه الطريقة يكون الكبد جاهزًا للتثبيت في أي من الوصفات المعروفة.


عيب: لا يسمح بتحميل المحتوى الخاص بنا لعدم الإبلاغ


قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد